د.عبد الفتاح هنو يكشف لـ"الكبد المصري" علاقة أدوية فيروس "سي" بسرطان الكبد والفئات الأكثر عرضة للإصابة - موقع الكبد المصري
اليوم : ١٩ - - ٢٠١٨
موقع الكبد المصري

رئيس مجلس الإدارة

د.محمد العقبى


المدير العام

مصطفى زمزم


رئيس التحرير

د.رانيا عبدالعظيم

أخر الاخبار
موقع الكبد المصري

د.عبد الفتاح هنو يكشف لـ"الكبد المصري" علاقة أدوية فيروس "سي" بسرطان الكبد والفئات الأكثر عرضة للإصابة

د.عبد الفتاح هنو يكشف لـ
فاتن علي
2016-10-27 15:53:20
- 25% من مرضى سرطان الكبد معرضون لإرتداد المرض بعد العلاج من فيروس "سي".

- مرضى التليف الكبدي أكثر عرضة للإصابة بسرطان الكبد بعد العلاج من فيروس "سي".

- إكتشاف سرطان الكبد مبكراً يزيد من فرص الشفاء.. ومتابعة كل 3 أشهر لمرضى التليف المتأخر.


لاحظ أطباء الكبد على مستوى العالم في الأونة الأخيرة زيادة معدلات الإصابة بسرطان الكبد بعد العلاج بالعقاقير الحديثة لفيروس "سي"، الأمر الذى سبب قلقاً للكثير من مرضى الكبد، كما أثبتت الدراسات الحديثة أن المرضى الذين تم شفائهم من سرطان الكبد عند علاجهم بأدوية فيروس "سي"، معرضون لإرتداد السرطان مرة أخرى بنسبة 25%.

ولمعرفة العلاقة بين أدوية فيروس "سي" وسرطان الكبد، ونسب الإصابة به والفئات الأكثر عرضه له، التقت "الكبد المصرى" الدكتور عبد الفتاح هنو، أستاذ الكبد والجهاز الهضمى والأمراض المعدية بكلية طب جامعة الإسكندرية، وعضو الإتحاد الأوروبى لأمراض الكبد والجهاز الهضمى، وإلى نص الحوار....

حدثنا عن علاقة فيروس "سي" بسرطان الكبد؟

بعد التقدم العلمى خلال الثلاث سنوات الماضية وظهور أدوية فيروس "سي"، لم يصبح هناك مشكلة في علاج الفيروس خصوصا بعد أن أصبح متوفراً من قبل وزارة الصحة، ووصلت نسبة الشفاء منه إلى 95%.

ولكن بدأ يظهر في الفترة الأخيرة زيادة في معدلات الإصابة بسرطان الكبد في المرضى المصابين بالتليف الكبدى، وهو السؤال الحائر الذى يشغل جميع الأطباء، عن علاقة الأدوية الحديثة لفيروس "سي" وزيادة معدلات الإصابة بسرطان الكبد.

إذا هل هناك علاقة بين أدوية فيروس "سي" وسرطان الكبد؟

هذا السؤال يحتاج للكثير من الأبحاث العلمية الدقيقة، فهى حتى الأن لا تخرج عن كونها دراسات ملحوظة أو من خلال متابعة المرضى في مصر وفى كافة دول العالم.

كما أن العالم يتجه لإكتشاف سرطان الكبد مبكراً في المرضى المصابين بالتليف الكبدي، فهناك عدة أساليب يمكن أن يكتشف بها الطبيب إصابة المريض بالتليف الكبدي منها، قياسات الضغط في الوريد البابى ويمكن إجرائها بسهولة من خلال منظار الجهاز الهضمى، أو عن طريق الكشف الإكلينيكى، أو بقياس درجة التليف في الكبد.

ما هي الفئات المعرضة للإصابة بسرطان الكبد؟

إذا كان مريض الكبد كبير السن ولديه درجة عالية من التليف ونقص في الصفائح الدموية، فهو من أكثر الفئات عرضه للإصابة بسرطان الكبد، كما أن المريض المصاب بتليف كبدى متقدم يحتمل إصابته بسرطان الكبد، ولذلك لابد من متابعة مريض التليف الكبدى متابعة دقيقة عن طريق الأشعة التليفزيونية وتحليلات دلالة الأورام للتأكد من عدم إصابته بسرطان الكبد.

وما هي الإجراءات المتبعة إذا ثبت إصابة المريض بسرطان الكبد؟

كلما تم إكتشاف السرطان مبكراً كلما زادت فرص العلاج، حيث يخضع المريض لعملية جراحية لإستئصال الورم، أو حقن الورم، أو العلاج عن طريق التردد الحرارى، وبالتالي ننفذ المريض من إكتشاف الإصابة في الحالات المتأخرة والتي قد لا يصلح لها سوى الزراعة.

هل هناك إحصائيات عن نسبة حدوث سرطان الكبد بعد العلاج من فيروس سى؟

هناك دراسات أجريت في اليابان وإيطاليا وغيرها من الدول، أثبتت أن نسبة حدوث سرطان في مرضى التليف الكبدى المتقدم مرتفعة عن المرضى الذين لم يحصلوا على العلاج بنسبة من 15% إلى 27%، حيث وضعوا المرضى تحت العلاج لمعرفة إن كانوا مصابين بالسرطان وظهر مع العلاج بفيروس سى أم غير مصاب بالسرطان من الأساس، واكتشفوا أن المرضى الذين كانوا مصابين بالسرطان وحصلوا على عقار فيروس سى لابد أن يتم وضعهم تحت المتابعة الدقيقة لإن إحتمالية ارتداد السرطان مرة أخرى تصل إلى 27% سواء في نفس المنطقة المصابة سابقاً أو في أماكن أخرى.

إذا هل يرتد السرطان لمريض فيروس "سي" في حالة عدم حصوله على العلاج؟

نعم قد يرتد للمريض بنسبة 15%، ولذلك بدأ الباحثين في أسلوب مختلف من العلاج يعتمد على نوع السرطان نفسه وسلوكه.

ما هي أنواع سرطان الكبد؟

هناك 4 أنواع لسرطان الكبد؛ النوع المحدود، ونوع محاط بكبسولة، ونوع يتخلل داخل خلايا الكبد، ونوع منتشر في القنوات المرارية.

وكيف يتم علاج المرضى المصابين بسرطان الكبد من فيروس سى دون ارتداد الفيروس؟

العلاج حق لكل مواطن، ولكن المريض المصاب بمرحلة متأخرة من التليف الكبدى لابد ان يتأنى في قرار الحصول على علاج فيروس سى إلى أن يثبت العكس وأن تلك الأدوية ليس لها دور في الإصابة بسرطانات الكبد.

أما بالنسبة للمصابين بسرطان الكبد فإن سرطان القنوات المرارية والنوع الذى يتخلل خلايا الكبد لا يحصل على العلاج لكونه معرض لإرتداد الورم مرة أخرى بنسبة كبيرة، أما المرضى المصابين بالنوع المحدود من السرطان أو الموجود على شكل إسطوانة يتاح لهم الحصول على العلاج لإن نسبة إرتداد السرطان مرة أخرى تكون أقل مقارنة بالإستفادة من العلاج.

كما أن الطبيب هو المسئول عن تقييم حالة المريض وحاجته للحصول على العلاج، فإن كان السرطان أقل انتشاراً وعرضه لحدوث مضاعفات فلا مانع من العلاج، وإن كان سرطان سريع الإنتشار مع وجود مضاعفات فإحتمالية إرتداد السرطان مرة أخرى قائمة بنسبة الربع.

إذا كان مريض فيروس سى غير مصاب بسرطان الكبد.. هل يحصل على العلاج؟

لابد أن يحصل على العلاج، كما أن أدوية فيروس "سي" كل يوم في تقدم علمى، إلا أن هناك فئة صغيرة فقط معرضة للإصابة بسرطان الكبد وليس كل مرضى التليف الكبدى، ولذلك فلابد من علاج جميع مرضى فيروس "سي"، أما المصابين بسرطان الكبد وفيروس "سي" معاً عليهم التأنى في قرار العلاج.

كيف يتأكد مريض التليف الكبدى من عدم إصابته بسرطان الكبد؟

إذا كان المريض مصاب بإلتهاب كبدى مزمن بفيروس سى فإنه يشفى تماما من الفيروس ومضاعفاته، أما المرضى المصابين بنسبة تليف كبدى، فتتوقف المتابعة وفقا لدرجة التليف، إذا كان التليف بسيط يحتاج إلى 6 أشهر متابعة، أما إذا كان التليف شديد في مرحلة B أو C فيحتاج لمتابعة دورية كل 3 أشهر.


 

 


أحدث التعليقات عن الحوار


أستطلاع رأي

نتائج

نتيجة التصويت

موقع الكبد المصري
موقع الكبد المصري
موقع الكبد المصري
344 صوت
70.35 %
89 صوت
18.2 %
56 صوت
11.45 %

طبيبك اﻷن

الأكثر مشاهدة
الأكثر تعليقاً

النشرة الاخبارية لصناع الخير

    سجل معنا من خلال اميلك
تابع الخبر لحظة بلحظة علي الاميل موقع الكبد المصري