د. هشام أيوب يحذر "الكبد الدهني" الوباء القادم.. ويكشف أسباب الإصابة به والمضاعفات وطرق العلاج - موقع الكبد المصري
اليوم : ١٩ - - ٢٠١٨
موقع الكبد المصري

رئيس مجلس الإدارة

د.محمد العقبى


المدير العام

مصطفى زمزم


رئيس التحرير

د.رانيا عبدالعظيم

أخر الاخبار
موقع الكبد المصري

د. هشام أيوب يحذر "الكبد الدهني" الوباء القادم.. ويكشف أسباب الإصابة به والمضاعفات وطرق العلاج

د. هشام أيوب يحذر
فاتن علي
2016-11-24 14:21:23

- الكبد الدهنى سيحتل المرتبة الأولى على رأس أمراض الكبد السنوات المقبلة.

 

- السمنة وقلة ممارسة الرياضة أبرز أسباب الإصابة بالكبد الدهني.

 

-  100% من البدناء يعانون من مرض الكبد الدهنى.

 

- لا توجد إحصائيات رسمية عن أعداد المصابين بالكبد الدهني في مصر.

 

- لا توجد أعراض لمرض الكبد الدهني ويتم اكتشافه بالصدفة.

 

- التليف وسرطان الكبد أبرز مضاعفات الكبد الدهني.

 

- الأطفال البدناء والذين لم يحصلوا على رضاعة طبيعية معرضون للإصابة بالكبد الدهني.

 

- يتم تشخيص مرض الكبد الدهنى من خلال إجراء أشعة موجات فوق صوتية على البطن.

 

- الحفاظ على الوزن أساس العلاج والوقاية من مرض الكبد الدهني.

 

- ربع المراهقين والشباب في أمريكا مصابون بدهون الكبد.

 

يحظى مرض الإلتهاب الكبدى الدهني بإهتمام كبير من جانب الدول الأوروبية، وذلك بالتزامن مع علاج فيروس "سي"، حيث تخصص مؤتمرات الكبد العالمية جلسات مطولة لمناقشة أخطر أمراض الكبد التي ستتصدر الساحة خلال السنوات القليلة المقبلة، خاصةً في ظل لجوء الملايين للوجبات الجاهزة والأطعمة التي تحتوى على نسبة دهون مرتفعة.

 

وكشفت دراسة حديثة أجرتها إحدى الجامعات بأمريكا أن السبب الأول لزراعة الكبد عام 2020 سيكون نتيجة التهاب الكبد التدهنى التفاعلى "NASH".

 

وفي حواره لموقع "الكبد المصري" أكد الدكتور هشام أيوب، استشارى أمراض الكبد والجهاز الهضمي، وعضو الجمعية الأوروبية لدراسة أمراض الكبد، أن الالتهاب الكبدى الدهنى يعتبر الوباء القادم بعد القضاء على الفيروسات الكبدية، وسيحتل المرتبة الأولى على رأس أمراض الكبد، التي تؤدى إلى التليف والأورام الأولية للكبد.

 

وإلى نص الحوار...

 

-  ما هو مرض الكبد الدهنى؟

 

الكبد الدهنى هو ترسيب الدهون "الشحومات" داخل خلايا الكبد مما يؤثر على وظائف هذه الخلايا و يعطلها عن مهامها الحيوية، كما تقوم الدهون بزيادة من حجم الكبد عن الحجم الطبيعى.

 

- ما هي أسباب الإصابة بالكبد الدهنى؟

 

أثبتت الأبحاث الحديثة أن الدهون الثلاثية هى المسببة للكبد الدهني، وهناك مصدران أساسيان لها، وهما كثرة تناول الدهون وزيادة افرازها من الجسم.

 

وهناك أسباب أخرى تؤدى للإصابة بالكبد الدهنى، فالسمنة تأتي فى مقدمة أسباب زيادة دهون الكبد، حيث أن 100% من البدناء يعانون من مرض الكبد الدهنى.

 

وتعد أيضاً كثرة تناول الأغذية الدهنية والنشويات ذات السعرات الحرارية المرتفعة، وقلة الحركة و الرياضة أهم أسباب الإصابة بالكبد الدهني، إلى جانب بعض الأمراض مثل مرض السكر الذى يزيد من ترسيب الدهون داخل خلايا الكبد.

 

كما أن الخمور والكحوليات، وبعض الأدوية مثل الكورتيزون تزيد من تدفق الدهون إلى الكبد.

 

-  ماذا عن أسباب إصابة الأطفال بالكبد الدهني؟

 

الأطفال السمناء معرضون بشدة للإصابة بإلتهاب الكبد الدهنى، وكذلك الأطفال الذين لم يحصلوا على الرضاعة الطبيعية.

 

- وما هى أعراض المرض؟

 

غالباً لا توجد أي أعراض لمرض التهاب الكبد الدهنى، ويتم اكتشافه مصادفةً أثناء عمل أشعة موجات فوق صوتية على البطن لأى سبب.

 

وإذا حدثت أعراض فإنها تكون فى صورة، ألم واحساس بثقل فى الجانب الأيمن من البطن، احساس بالأرهاق والميل إلى النعاس، وأحياناً يحدث التهاب بالمرارة، وقد ترتفع نسبة انزيمات الكبد، ونادراً ما ترتفع نسبة الصفراء.

 

- هل لمرض الكبد الدهني مضاعفات؟

 

فى الغالب يظل كما هو لفترات طويلة، ولكن مع عدم العلاج والاستمرار في مسبباته قد تؤدي الدهون إلى إصابة الكبد بالتليف، وفيها تظهر أعراض التليف على المريض مثلها مثل الفيروسات الكبدية وغيرها من مسببات التليف المعروفة، حيث تتشابه الأعراض ونتائج التحاليل مع غيره من مسببات التليف.

 

-  وما هي أعراض تليف الكبد الدهنى؟

 

قد يصاب المريض بتليف كبدى متكافئ والذي تنحصر أعراضه في اختلال وظائف الكبد، والتى تؤدى إلى ارتفاع نسبة الصفراء فى الدم وقلة انتاج الزلال "الألبومين" وارتفاع سيولة الدم.

 

أو قد يتطور إلى التهاب كبدى غير متكافى وتظهر أعراضه فى شكل استسقاء في البطن، تورم فى القدم وارتفاع ضغط الوريد البابى وما يصاحبه من دوالى المرئ والمعدة، وقد يحدث اعتلال دماغى أو ما يطلق عليها الغيبوبة الكبدية وما قبلها، ومن الممكن إصابته بأورام أولية فى الكبد "سرطان الكبد".

 

-   إذا كانت أعراض المرض بسيطة في البداية، كيف يتم تشخيصه؟

 

يتم تشخيص مرض الكبد الدهني من خلال إجراء أشعة موجات فوق صوتية على البطن، والتي غالبًا ما يظهر فيها زيادة بريق وحجم الكبد، أو يتم تشخيصه من خلال العينة الكبدية ويتم إجرائها على نطاق ضيق جدًا، أما تحاليل الدم فليس لها دور فى التشخيص.

 

-  وما هي سبل العلاج والوقاية؟

 

الوقاية والعلاج لهما نفس الأساليب وأساسهما الحفاظ على الوزن، وعلاج الكبد الدهنى يعتمد على تناول نظام غذائي سليم والابتعاد نهائيًا عن تناول الدهون، وممارسة الرياضة بصفة منتظمة، وذلك بالإضافة إلى بعض الأدوية التي تستخدم لإذابة دهون الكبد وتحسين وظائف الكبد.

 

-  هل هناك إحصائية بعدد المصريين المصابين بالكبد الدهني؟

 

للأسف لا توجد أي إحصائية رسمية في مصر توضح أسباب الإصابة بدهون الكبد، بخلاف الدول الأجنبية التي تهتم بإجراء احصائيات ودراسات كثيرة ومستمرة على أمراض الكبد، وهناك احصائية رسمية في أمريكا تؤكد إصابة ربع المراهقين والشباب بدهون الكبد، نظرًا للاعتماد على الوجبات الجاهزة والسريعة.

  


أحدث التعليقات عن الحوار


أستطلاع رأي

نتائج

نتيجة التصويت

موقع الكبد المصري
موقع الكبد المصري
موقع الكبد المصري
344 صوت
70.35 %
89 صوت
18.2 %
56 صوت
11.45 %

طبيبك اﻷن

الأكثر مشاهدة
الأكثر تعليقاً

النشرة الاخبارية لصناع الخير

    سجل معنا من خلال اميلك
تابع الخبر لحظة بلحظة علي الاميل موقع الكبد المصري