د.محمد القصاص يكشف علاقة أدوية فيروس "سي" بتليف الكبد وأحدث وسائل العلاج - موقع الكبد المصري
اليوم : ١٨ - نوفمبر - ٢٠١٨
موقع الكبد المصري

رئيس مجلس الإدارة

د.محمد العقبى


المدير العام

مصطفى زمزم


رئيس التحرير

د.رانيا عبدالعظيم

أخر الاخبار
موقع الكبد المصري

د.محمد القصاص يكشف علاقة أدوية فيروس "سي" بتليف الكبد وأحدث وسائل العلاج

د.محمد القصاص يكشف علاقة أدوية فيروس
ريهام عبدالعزيز
2016-11-03 11:34:23

ألقى الدكتور محمد القصاص، أستاذ الكبد والجهاز الهضمي بكلية الطب جامعة حلوان، محاضرة علمية، اليوم، خلال المؤتمر السنوي الرابع والعشرين لمستشفى حميات شبين الكوم بعنوان "التأثير بعيد المدى للعلاج الناجح لفيروس سي بإستخدام المضادات الفيروسية المباشرة ".

 

تليف الكبد

 

وأوضح د.محمد القصاص، في تصريحات خاصة لموقع "الكبد المصري"، أنه بعد فترة من العلاج الناجح للمرضى أثبتت الدراسات أن العلاجات الفيروسية أدت إلى تراجع التليف بدرجة كبيرة سواء عن طريق أدلة مباشرة من خلال إجراء دراسات مقارنة شكل أنسجة الكبد في مرضى التليف قبل العلاج ودراسة أنسجة الكبد بعد الشفاء بعدة سنوات وحينها يظهر اختفاء التليف أو انخفاض نسبته.

 

وأشار إلى وجود أدلة غير مباشرة منها تأثير نجاح العلاج على التاريخ والتطور المرضي للمريض من خلال أن فترة الحياة المتوقعة للمرضى الذين تم علاجهم وحققوا نسب شفاء أعلى من فترة الحياة المتوقعة للمرضى الذين لم يحققوا نسب شفاء، فضلاً عن أن المضاعفات التى يتعرض لها مرضى الكبد الذين نجح معهم العلاج أقل من المضاعفات التى ستظهر على المريض الذي لم ينجح معه العلاج مثل معدلات حدوث فشل كبدى أو استسقاء وخلافه.

 

أورام الكبد

 

وأضاف د.محمد القصاص، أن فرص حدوث معدلات الأورام تقل في المرضى الذين تم علاجهم من فيروس "سي"، لافتاً إلى أن نسبة حدوث سرطان الكبد الأولى تصل من ٣% إلى ٥% من المرضي المصابين بالتليف وفيروس "سي" سنوياً، وتقل تلك النسبة مع تناول العلاج فيروس لكنها لا تختفي.

 

ولفت إلى أن فرص الحاجة إلى إجراء عمليات زراعة كبد تقل مع مرضى تليف الكبد الذين تم علاجهم، مقارنة بالمرضى الذين لم يتم علاجهم ولكن لا تختفي أيضاً.

 

أحدث طرق العلاج

 

وكشف د. محمد القصاص عن وجود وسائل حديثة لاستقصاء تراجع نسب الألياف الكبدية مثل الفيبروسكان والدلالات المعملية التي تجري للمريض لتوضيح نسب التليف في الكبد، بدلاً من إجراء العينة الكبدية التي لا يمكن إجراؤها لمريض تم شفائه.

 

وأوضح أن وجود تركيز على سبل توفير العلاج للمرضى، لأنه قبل توفير العلاج بمضادات الفيروسات كان فاعلية العلاج وكفاءته قليلة، ونسبة كبيرة من المرضى يجهلون إصابتهم ومن يعرفون التشخيص منهم نسبة قليلة لائقة لحقن الانترفيرون، يقابلها مشكلة ارتفاع أسعار العلاج، وقليل منهم من يستجيب أي أن ٥% فقط يتم علاجهم من المصابين.

 

وأكد أن الآن يتوفر العلاج الحديث بنسب شفاء مرتفعة تصل إلى الاستجابة المستدامة، بينما توجد مشكلة وحيدة وهى المسح والاكتشاف المبكر للمرض.

 

وعقدت مستشفى حميات شبين الكوم، اليوم، المؤتمر السنوي الـ24 للمستشفى؛ لمناقشة الجديد في أمراض الحميات وأمراض الكبد بحضور ٣٠٠ طبيباً من المحافظات المجاورة لمحافظة المنوفية، ومشاركة أساتذة من مختلف الجامعات المصرية من القاهرة وعين شمس والأزهر .

 

 

 



أحدث التعليقات عن التقرير


أستطلاع رأي

نتائج

نتيجة التصويت

موقع الكبد المصري
موقع الكبد المصري
موقع الكبد المصري
364 صوت
70.54 %
91 صوت
17.64 %
61 صوت
11.82 %

طبيبك اﻷن

الأكثر مشاهدة
الأكثر تعليقاً

النشرة الاخبارية لصناع الخير

    سجل معنا من خلال اميلك
تابع الخبر لحظة بلحظة علي الاميل موقع الكبد المصري