للمتعافين من فيروس "سي".. تعرف على الإجراءات المتبعة بعد الانتهاء من العلاج - موقع الكبد المصري
اليوم : ١٨ - نوفمبر - ٢٠١٨
موقع الكبد المصري

رئيس مجلس الإدارة

د.محمد العقبى


المدير العام

مصطفى زمزم


رئيس التحرير

د.رانيا عبدالعظيم

أخر الاخبار
موقع الكبد المصري

للمتعافين من فيروس "سي".. تعرف على الإجراءات المتبعة بعد الانتهاء من العلاج

للمتعافين من فيروس
كتبت: دعاء علي
2017-02-04 09:44:03

قال الدكتور عبد الفتاح هنو، أستاذ الكبد والجهاز الهضمي والأمراض المعدية بكلية طب جامعة الإسكندرية، وعضو الإتحاد الأوروبي لأمراض الكبد والجهاز الهضمي، إن التعامل مع فيروس "سي" بعد انتهاء الكورس العلاجي ينقسم إلى مجموعتين، وذلك وفقًا لتوصيات الجمعية الأمريكية والأوروبية لأمراض الكبد.

 

وأضاف في تصريحات خاصة لـ"الكبد المصري"، أن المجموعة الأولى تضم المرضى المصابين بإلتهاب كبدي مزمن دون الإصابة بالتليف، ويمكن للطبيب أن يقوم بتشخيصه قبل بداية العلاج، وعند انتهاء الكورس العلاجي يتم شفائهم بشكل كامل دون حدوث انتكاسات أو مضاعفات للكبد.

 

وأوضح د.عبد الفتاح هنو، أنه يتم التأكد من شفاء مرضى الالتهاب الكبدي المزمن من خلال إجراء تحاليل فيروس "سي" بعد 3 أشهر، و6 أشهر، وبعد سنة من الانتهاء من الكورس العلاجي، وإذا كانت النتيجة سلبية يكون المريض قد تعافى تمامًا من الفيروس، إلا إذا تعرض لعدوى جديدة، ولذلك يجب على المريض أن يتوخى الحذر ويراعي طرق انتقال الفيروس.

 

وأشار إلى أن المجموعة الثانية تضم مرضى التليف الكبدي، ويتم تقسيمهم أيضًا إلى مجموعات تختلف في التدخل الطبي، منها تليف كبدي متكافئ، وتليف كبدي غير متكافئ يصاحبه استسقاء أو دوالى بالمرئ، والمرضى المصابين بتليف كبدي وسرطان في الكبد والذين يتم علاجهم بفيروس "سي".

 

ولفت د.عبد الفتاح هنو، إلى أن متابعة تلك المجموعات تتم على 4 محاور أساسية هي:

 

1- إجراء فحوصات دورية كل 3 أشهر، عن طريق الفحص بالموجات فوق الصوتية، وإجراء تحاليل دلالات أورام الكبد، وذلك في الحالات المصابة بالتليف المتكافئ وغير المتكافئ وأورام سرطانية.

 

2- منظار لتشخيص دوالي المرئ، وفي تلك الحالة إذا تم اكتشاف دوالي من الدرجة الثالثة أو الرابعة وهناك علامات للنزيف يتم حقن المريض، وهناك نظام للحقن كل 3 أشهر و6 أشهر، حتى يتم القضاء على الدوالي بشكل نهائي، أما إذا كانت الدوالي خفيفة من الدرجة الأولى أو الثانية يتم التعامل معهم بالعلاج الدوائي، الذي يقلل الضغط في الوريد البابي، ويقلل حدوث المضاعفات مثل القئ الدموي.

 

3- متابعة مرضى فيروس "سي"، منعًا لإصابتهم بأي عدوى أو انتكاسة أخرى.

 

4- تطعيم مرضى فيروس "سي" بتطعيمات الفيروس لتفادي الإصابة بالمرض.

 

وأكد د.عبد الفتاح هنو، أنه يتم علاج مرضى فيروس "سي" المصابين بتليف كبدي متكافئ بدون أي مشاكل أو مضاعفات، أما مرضى التليف غير المتكافئ فيتم تقسيمهم لـ3 مجموعات وفقًا لدرجة التليف، موضحًا أن مرضى التليف من الدرجة "A"  يتم علاجهم بشكل عادي، و "B" لابد من عرضه على طبيب متخصص وله خبرة طويلة في العلاج حيث يتم تقييم كل حالة على حدى وفقًا للحالة الصحية، أما C"" ممنوع منعًا باتاً التدخل العلاجي، وليس لهم أي علاج سوى الزراعة



أحدث التعليقات عن التقرير


أستطلاع رأي

نتائج

نتيجة التصويت

موقع الكبد المصري
موقع الكبد المصري
موقع الكبد المصري
364 صوت
70.54 %
91 صوت
17.64 %
61 صوت
11.82 %

طبيبك اﻷن

الأكثر مشاهدة
الأكثر تعليقاً

النشرة الاخبارية لصناع الخير

    سجل معنا من خلال اميلك
تابع الخبر لحظة بلحظة علي الاميل موقع الكبد المصري